تصريح عاجل من السيسي



تصريح من السيسي لـ«وزير الدفاع الأمريكى» عن اقباط مصر ...2013-09-19 10:35:14



السيسى» لـ«وزير الدفاع الأمريكى»
: أقباط «مصر» فى حماية «مصر» ويرفضون أى تدخل أجنبى

قالت مصادر سيادية مسئولة إن الفريق أول عبدالفتاح السيسى، وزير الدفاع، أوضح لنظيره الأمريكى تشاك هيجل أن الأقباط فى مصر فى حماية المجتمع والأمن والدولة، ويتمتعون بحس وطنى عالٍ، ويدركون اللحظات الفارقة التى تعيشها مصر، ومستعدون لتحمل أى مصاعب فى سبيل تحقيق الاستقرار وترسيخ مبادئ الديمقراطية. وأضافت أن السيسى أكد أيضاً، فى اتصال هاتفى مع «هيجل» أمس الأول الثلاثاء، أن الأوضاع الأمنية فى طريقها للاستقرار التام، بعد ضرب أغلب البؤر الإجرامية والتعامل بالقانون مع دعاة العنف، وأن الجيش تحمل نفقات أى تخريب حدث للكنائس خلال الأيام الماضية، مضيفاً أن مصر ترفض أى تدخل أجنبى بدعوى حماية الأقباط، وأن الأقباط أنفسهم يرفضون ذلك لأنهم مصريون من الدرجة الأولى. وأوضحت المصادر أن هيجل أعرب للفريق السيسى عن مدى حرفية القوات المسلحة المصرية فى التعامل مع المرحلة الانتقالية، وأشاد بالالتفاف الشعبى حول جهودها، مؤكداً أنه سيسعى بكل جهده لعودة العلاقات العسكرية مع مصر لطبيعتها، وعودة المناورات المشتركة والتعاون فى مجال التسليح وغيره، وقال هيجل: «مصر دولة محورية وليس من العقل قطع العلاقات معها، حيث كان هناك عدم فهم لطبيعة الأحداث فى مصر فى بداية الأمر». ورفض السيسى أى معاونة من الأمريكان للجيش المصرى فى حربه ضد الإرهاب بسيناء، موضحاً أن الجيش المصرى قادر على حماية السيادية المصرية على كل شبر بأرضها، وأنه لن يقبل بأى تدخل خارجى. واعتبرت الدكتورة نهى بكر، أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية، أن محادثة السيسى وهيجل تأتى فى إطار طمأنة الدولة المصرية لأمريكا، خاصةً مع الدور الذى يلعبه «اللوبى المسيحى» بأمريكا، ومطالبته المستمرة بحماية حقوق الأقباط والأقليات فى مصر. وأضافت لـ«الوطن» أن أمريكا تخشى الاعتداء على الأقليات والمرأة فى مصر، وهو ما يوجب طمأنتها.

مصدر الوطن




.


ا تعليقك يشجعنا علي الاستمرارانشر تعليقك عبر الـ Facebook: عدد التعليقات (0)
الاكثر مشاهدة خلال اليوم